مشروع كسوة يجمع بين العديد من الجمعيات الخيرية بهدف جمع فائض الملابس القديمة والمستعملة من المتبرعين للاستفادة منها في دعم المحتاجين والأسر المتعففة والمنتجة التي ترعاها العديد من الجمعيات الخيرية المتعاونة مع مشروع كسوة، كما يعمل المشروع على تعزيز ثقافة العمل الخيري في المجتمع السعودي حيث عمل معنا العديد من الشباب المتطوع الواعد، ونقوم بدور فعال في الحفاظ على البيئة من نفايات الملابس.
نتكفل بجمع ملابس المتبرعين وفرزها إلى فئات وتغليف الصالح منها لإعادة الاستخدام لتقدم إلى المحتاجين، وإدخال التالف منها إلى مكائن إعادة التدوير كي تعود بالنفع على الاقتصاد بدلا من هدرها في النفايات، وتتم هذه العملية ضمن حلقة متصلة من الأقسام حيث المتطوعين والعاملين على النقل والعاملين على الفرز والتخزين وإعادة التدوير. نجمع التبرعات الخاصة بالمملكة العربية السعودية في جميع مناطقها، لدينا مندوبين مجهزين لاستقبال تبرعاتكم بالتنسيق معكم بخصوص الوقت والمكان المحدد، وتقع إدارتنا في مدينة جدة.
نؤمن أن الخير متأصل في فرد المواطن السعودي المسلم الذي يبتغي الأجر ويحتسبه في مساعدته لإخوته من المسلمين الذين يعوزهم الحاجة عن الحصول على ملابس تليق ليكتسوا بها في أيامهم وأعيادهم وشتائهم، حيث ذلك القميص المهجور في دولابك قد لا يمثل لك أي قيمة بعد تخليك عنه لكنه سيمثل الكثير لمن هو في حاجة إليه. فلا تخلو أسرة من ملابس فائضة فهو متوفرة في ملابس الصغار لما يكبروا، والكبار لما تبلى ثيابهم أو يتغير نمط لباسهم، أو يتم استهلاكه في مناسبات لا تسمح بالخروج بها مرة أخرى، فالأحرى أن يعاد الاستفادة منها كدائرة من مشاركة المعروف تدور بين أفراد المجتمع.
نعمل على تحقيق رؤية المملكة 2030 من خلال العمل على تحقيق التنمية المستدامة والمساهمة في دعم المهن المرتبطة باعادة التدوير وبالتالي توفير مساحات دفن النفايات مما يساعدنا كمجتمع في الحفاظ على صحتنا وبيئتنا ومملكتنا الحبيبة